أفلام عربيه-أفلام أجنبيه-أغاني-كليبات-برامج-العاب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حنظلة انت محق لا تدر وجهك!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنرال فلسطين



ذكر
عدد الرسائل : 10
العمر : 26
الموقع : www.alestorah.roo7.biz
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق
sms :


My SMS
$post[field5]


تاريخ التسجيل : 25/10/2008

مُساهمةموضوع: حنظلة انت محق لا تدر وجهك!!!   الخميس أكتوبر 30, 2008 9:52 am

ماذا لو يستدير حنظلة؟
هل سيعذرنا على ما نحن عليه؟ وهل ستتضح له صورتنا فورا ام انها ستبقى غامضة لا تجدي معها أي تفسيرات.

اين سيصب حنظلة اولى جرعات غضبه وهذه البقعة المسكينة من الارض، لم تعد تحتمل اي مزاودات؟
حتى اظهار الحب، اصبح يقتصر على مساحة الصلاة كما نحو الخالق نصلي، فيسمعنا ...
نصلي من اجلها فتسمعنا.

غضبه سيكون على الجميع وعدم غفرانه للسذاجة المستشرية في العقول، لا يتنافى مع مشاعر المحبة واحترام الطيبة والشهامة والكرم وكل الخصائل الاخرى التي بدأ عهد انقراضها من العالم وبقيت متجذرة داخلنا.

غضبه الاول منصب على هذه التراكمات من الغبار والقبح والقذارة التي تركناها تغطي جمال الوجه واشراقة المحيا ونضارة الجسد اليافع بخصوبته وخضرته وسهوله ومرتفعاته وجداوله.

لو عاد ناجي العلي ... ماذا سنقول له ... اي شجرة في هذه الارض سنهديه؟ دموعه التي سيبكيها لن تكفي لتطهيرنا من خطيئة استشهاده هدرا.

سيهمس في اذني حنظلة وهو في طريق عودته الى منفاه الازلي غير اسف على ما ترك وراءه
انت محق لا تدر وجهك ابدا في اتجاهها ...
لانك ستجزع.


وغسان كنفاني العائد الازلي الى حيفا. اي ملامح سيتبين منها؟ هل سيتعرف على وجه معشوقته التي دفع عمره مهرا تحت قدمي تمنعها ؟

ببساطة...
ينهار المرء امام بقايا البيوت الطينية المهجورة وقد اكتسى ما بقى صامدا من اسطحها المقوسة بأعشاب يابسة وبمسحة مؤلمة من الحزن الاسود.

اتخيل اعناقا ما زالت تتدلى منها مفاتيح العودة فيبكيني المشهد ويبكيني مشهد رجل طاعن احدودب ظهره وغارت اخاديد الزمن في وجهه وذابت ملامح الفرح، لكن العيون ظلت مضاءة بشعلة النظافة والطيبة والاعتزاز العربي والتمسك بالشرف.

يا الهي ...
اتخيل ضحكة مكتومة لامرأة كانت سيدة ذلك البيت وهو ملفع بالعز. اتخيلها فوق الفراش الممد على مصطبة البيت. اتخيل اولادها الغارقين في احلامهم الطفولية السعيدة. اتخيلها تتمنع على طريقة المرأة العربية ووجنتاها مضرجتان بحمرة الخجل ...
وفجأة يتوقف المشهد.

ستار...
ومشهد جديد لشاحنات تنفي الاحلام الى ما بعد الحدود.
قل لي، يا من تقرأني، اي عربي مهما كانت قساوته، عندما تقشره جيدا، الن ترى داخله هذا المشهد؟

تحياتي لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اسير الاشتياق
المدير
المدير
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 328
العمر : 29
الموقع : فلسطين
العمل/الترفيه : طالب تكنولوجيا شبكات واتصالات
المزاج : رومانسي وعاطفي وطيب
sms : < يا مرحبا بكل عضو في المنتدى والله منوريين المنتدى Semauae.com -->


My SMS
$post[field5]


مزاجي : 0
تاريخ التسجيل : 17/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: حنظلة انت محق لا تدر وجهك!!!   الخميس أكتوبر 30, 2008 9:56 am

مشكور يا رفيق على الموضوع الحلو.

_________________
[url]http://up207.arabsh.com/s/f97a74d.swf
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alestorah.roo7.biz
 
حنظلة انت محق لا تدر وجهك!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۩◄ŠĥΔĻΔĻƒΈĥ►۩ :: الأسطوره العامه :: منتدى فلسطين الحبيبة-
انتقل الى: